قال محمد إقبال :

إلهي ! أحاطت تجلياتك بالوجود، فصغر هذا الكون الواسع، وكأنه ذرة حقيرة، أو قطرة صغيرة، فى جنب هذه السعة التى لا نهاية لها.

إلهي ! لقد أشرف نورك على ذرة فكانت شمساً بازغة.

إلهي ! إنّ الحنين إليك هو حادي الروح، ورائد القلب، وهو الذي يضفي على صلاتى وعبادتي حياة روحانية، فإذا تجردت صلاتي من هذا الحنين لم أر أنها تقربني إليك.

إلهي ! لقد وجد عندك العقلُ والعاطفةُ ما يعوزهما وما سيحتاجان إليه، فأصبح العقل بعد توفيقك يغيب أحياناً ويهيم في البحث بعدما كان قد ركد وواقتصر على الدراسة والتفكير ووثق بنفسه، وعرفت العاطفة الحضور والاضطراب.

إلهي ! إن الشمس لم تستطع أن تنير هذا العالم المظلم، وقد آن أن تشرق الأرض بنور ربها ويعيش العالم من جديد.


3 comments

  1. blue-wave // August 10, 2011 at 10:22 PM  

    ومازلتى تجيدين الإختيار

  2. نهــــــــــار // August 10, 2011 at 10:36 PM  

    السلام عليكم
    مبارك عليكم الشهر الفضيل
    وكل عام وأنتم إلى الله أقرب
    وحشاني جدا
    ..
    في حفظ الله

  3. Butterfly // August 11, 2011 at 3:14 AM  

    @ blue-wave
    شكرا ليك

    @ نهــــــــــار
    وعليكم السلام يا جميل
    كل سنه وانتى طيبه
    وانتى كمان وحشانى اوى والله
    ربنا يحفظك

:)) ;)) ;;) :D ;) :p :(( :) :( :X =(( :-o :-/ :-* :| 8-} :)] ~x( :-t b-( :-L x( =))

Post a Comment

Get widget