لطالما كانت تخاف أن يقترب منها أحد، لم تحب يوماً أن يتعلق بها شخص حتي وان أحبته ..!
كانت تتعامل وترتاح وتشعر بالسعاده مع أشخاص كٌثٌر .. ولكن عندما يمر وقت طويل وتجد أن العلاقة استمرت وتأخذ مجري للاقتراب والتعلق، كانت تبعد وتهرب وتتجمد وتتجلد مشاعرها!

وها قد ظهر شخص جديد يقترب وتقترب، تبعد ويبعد، يقترب وتُبعده .. ومع محاولاتها المستميته لأبعاده ولكن جميعها فشلت أمام قوة مشاعرها التي تتزايد رويداً رويداً، فأصبحت لا تستطيع مقاومته .. لا بل لا تستطيع مقاومة مشاعرها!

قام هذا الشخص باخراج شخصية أخري مدفونه بين أضلعها .. لقد أخرج روحاً من جسد كان يعيش أعواماً بلا روح!
اقتربا أكثر وأكثر ورغم معرفتها الأكيدة بأنه سيرحل عنها ويتركها يوماً، الا أنها سمحت لمشاعرها بالخروج، قررت أن تعطيه ما يفقدة هو وما تفقده هي!

وها قد أتي اليوم ليفترقا، وبالرغم من شعورها ورؤيتها لهذا اليوم، بل ورغبتها فيه الا انها قاومت ذلك باستماته، حاولت المحافظة علي هذه المشاعر .. لماذا هذا؟ أوليس هي من كانت تريد ذلك؟، أوليست تراه يستحق الأفضل؟ ولا تريد أن تظلمه معها ؟!
لم تكن تعرف ان الفراق سيكون بهذه الصعوبة .. وها هي قد ذاقت ان تفكر بقلبك .. وها هو قد ذاق ان لا تستمع لقلبك .. وكلاهما على خطأ، عليهما أن يوازنا بين الاثنين!

0 comments

:)) ;)) ;;) :D ;) :p :(( :) :( :X =(( :-o :-/ :-* :| 8-} :)] ~x( :-t b-( :-L x( =))

Post a Comment

Get widget